حد الحياة

86ff3bb7f3b683cb705566a55f5db5f0

بماذا تشعر كلما بكى الشارع

كل الشارع

وأنا أضحك؟

بماذا تشعر والشمس تهدر ضوءها بين مطري؟

بماذا تشعر كلما إصطدمت إصبعي الصغيرة

بأطراف أصابعك

ورأيتها تنكمش خجلا بين كفوفك؟

بماذا يذكرك الصمت

وأنت تحبس إتجاهاتك نحوي

ورأيتني مبحلقة في المُشاة البائسين على الأرصفة؟

 

أيها الرجل الصاعد بأوتارك إلى حد إبتسامة

وحدي عينان ضاحكتان

وقبلة على كتفي!

كلما حكيت لك عن خيالاتي

وكتبت لك رسائل تبدو فالتات للمعنى

و رسمت خريطة صماء

كيف تفهم كل هذا ؟

كيف تبدو أشياءي الصغيرة كلها أمامك

“عظيمة”؟

كيف وجدَنا

“الحُب”؟

كيف اخترتني وأنا كتلة كلمات، وعناد، وغضب، ووحدة، وجنون

وألوان

كيف وجدت وقتها ما تقول، وما تطمئن نفسك به ، ولون أحادي واحد لي

كيف اخترت أن تحبني؟

 

أيها الرجل النبيل جداً

هذا الكون كله

ماذا أريد منه أكثر

وأنت به؟

2 thoughts on “حد الحياة

هذا الزقاق حائطك .. قُل ما تشاء لرؤياك هُنا

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s